تدعو “وان-ايفرا” إلى تحقيق مستقل وشفاف في مقتل شيرين أبو عاقلة

بيان رسمي: تطالب “وان-ايفرا” بإجراء تحقيق مستقل في مقتل الصحافية الفلسطينية الأمريكية البارزة، وتحثّ إسرائيل على التعاون الكامل لمحاسبة الجناة.

الرابط لرسالة الاحتجاج باللغة العربية هنا. باللغة الانكليزية هنا.

https://wan-ifra.org/2022/05/wan-ifra-calls-for-an-independent-transparent-investigation-into-the-killing-of-shireen-abu-akleh/

أرسلت المنظمة العالمية للصحف وناشري الأنباء “وان-ايفرا” والمنتدى العالمي للمحرّرين كتاباً إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي لتكرار مطالب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، وعدداً من الدول العربية، وخدمة العمل الخارجي للاتحاد الأوروبي، وسفير الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة وغيرهم، “للدعم السريع لتحقيق مستقلّ وشفاف في حادثة مقتل الصحافية الفلسطينية الأميركية شيرين أبو عاقلة”.

وحثّت المنظمات الحكومة الاسرائيلية “على التعاون الكامل والشفاف مع مثل هذا التحقيق المستقل المقترح”، والالتزام بمحاسبة من يثبت تورّطهم في حادثة القتل.

تمّ إطلاق النار على السيدة أبو عاقلة، المراسلة المخضرمة في قناة الجزيرة في فلسطين، أثناء تغطيتها لعملية عسكرية نفذتها القوات الإسرائيلية في مخيم اللاجئين في جنين. تم نقلها إلى مستشفًى محلي لكنها سرعان ما توفيت متأثرة بجراحها. كما أصيب في المكان نفسه منتج شبكة الجزيرة علي السمودي.

تعبّر “وان-ايفرا” عن قلقها الشديد إزاء التقارير المتعددة التي تعتبر أن السيدة أبو عاقلة – على الرغم من أنه كان من الممكن التعرّف عليها بوضوح على أنها صحافية وترتدي معدّات الحماية الشخصية – قد تم استهدافها عمداً.

على عكس التصريحات التي أدلى بها الجيش الإسرائيلي وقت وفاتها، تشير التقارير إلى عدم وجود أي دليل يثبت أن السيدة أبو عاقلة أصيبت بطلقات نارية أطلقها فلسطينيون مسلحون زُعم أنهم كانوا بالقرب من مكان العملية العسكرية.

تحثّ وان-ايفرا الحكومة الاسرائيلية على تسهيل إجراء تحقيق شامل ومستقل وشفاف في هذه الحادثة المأساوية. وتدعو الحكومة “للإقرار بالقانون الدولي والالتزام بتطبيقه فيما يتعلق بسلامة وحماية الإعلاميين/ات” وتعزيز الامتثال للالتزامات القانونية على جميع الأصعدة.

انقر/ي هنا لقراءة الرسالة كاملة.

انقر/ي هنا لقراءة الرسالة باللغة الانكليزية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.